محليات

وصول دفعة جديدة من أهالي الفوعة وكفرية إلى اللاذقية .. السالم : تقديم كافة الخدمات .. زيتون : التخفيف من آثار الحصار .

مرايا الدولية – تمام ضاهر
استقبلت اللاذقية يوم أمس دفعة جديدة من أهالي الفوعة وكفرية بلغت 650 شخصا” ، وذلك في مجمع الرسول الأعظم ، وسط حضور رسمي وشعبي ترأسه محافظ اللاذقية ابراهيم السالم .
وفي تصريح لمرايا الدولية قال السالم : نحن اليوم وسط أهلنا القادمين من الفوعة وكفرية ، حيث نقوم بزيارتهم والاطمئنان عليهم ، وجميع الجهات المعنية بالمحافظة من دون استثناء مستنفرة وبشكل كامل ، وذلك بهدف تقديم جميع الخدمات ، والتخفيف ما أمكن من آثار الحصار ، التي عانوا منها خلال السنوات الماضية . وأضاف : جميع المستلزمات متوفرة من مسكن وطبابة ، وتعليم ، وتحت تصرف المحافظة بالنسبة للموظفين ، ومن تنقلات ، وآليات . مشيراً إلى أن جميع الجهات العامة على أهبة الاستعداد لتقديم ما أمكن لخدمة أهلنا في الفوعة وكفريه .
مدير مجمع الرسول الأعظم باللاذقية السيد أيمن زيتون قال: نرحب بأهلنا القادمين إلينا من الفوعة وكفريه وهؤلاء الأبطال الشرفاء ، الذين صمدوا وجاهدوا، وعانوا كل أشكال الحصار ، من إرهاب الإرهابيين وجوع وعطش ، هاهم وسطنا بعد أن وصلوا بسلام وأمان إلى اللاذقية .
وأضاف : إن محافظة اللاذقية وكافة قياداتها بدءاً من السيد المحافظ ورجال الدين كانوا في استقبالهم ، مشيراً إلى تقديم كافة الخدمات الأولية ، التي ستستكمل بأخرى صحية وتعليمية وسكن ، وما أمكن تقديمه لهؤلاء الأهل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى