سوريةفن

المخرج المبدع باسل الخطيب امتزجت القضيتان في قلبه فجاء تكريمه متوجاً بالإعتزاز

تقرير : يارا سلامة

تصوير : نبيل نجم

تحت رعاية السيد الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، أقيم أمس حفل لمجموعة من كبارالفنانين السوريين والفلسطينين الذين قدموا عبر مسيرتهم إنجازات ثقافية وفنية وفكرية في سبيل القضية الفلسطينية وذلك بمنحهم أعلى الأوسمة الفلسطينية، وقد تم تكريم المخرج المبدع باسل الخطيب اثناء الاحتفال ،ذلك المخرج الذي حمل مسؤولية بلده فجاءت أعماله زاخرة بالإنتماء والدفاع عن الوجود ،حمل في قلبه فلسطينه وتوج السينما بأهم الأعمال التي حاكت الواقع واستقرأت المستقبل .

هو ذلك الرجل المعطاء ،يسير بخطوات مليئة بالفخر والتواضع إلى تكريمه ،تجاربه جميعها تركت بصمتها في الشاشة السينمائية والتلفزيونية …المخرج الخطيب في تصريح سابق تحدث عن القضية الفلسطينية مؤكداً بأن سورية وفلسطين شعب واحد وأمة واحدة وقضية وتاريخ مشترك مشيراً إلى ضرورة إدراك حقيقة ان كل مايحصل في الدول العربية كان أهم أهدافه أن يتراجع الإهتمام بالقضية الفلسطينية ولكن إيمانه كان وما زال قوياً بأن هناك شيء سيحدث من داخل فلسطين أي عن طريق شعبها .

هنيئاً لك هذا التكريم أو هنيئاً للتكريم بك أيها المخرج المبدع الذي امتزج في قلبه القضيتان
فأكد بأعماله ان فلسطين جزء من سورية ودمشق والقدس هما وجهان لعملة واحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى