سورية

لافروف : تهديدات “تحالف واشنطن” بخصوص التنف تمس سيادة سورية

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

 

أكد وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” ،  أن التهديدات التي يطلقها “التحالف” الذي تتزعمه الولايات المتحدة الأمريكية بخصوص الاقتراب من منطقة (التنف) في البادية السورية تمس سيادة الجمهورية العربية السورية مباشرة مشدداً على أن هذه المسائل تحتاج إلى تسوية.

وذكر لافروف خلال مؤتمر صحفي مع نظيره النيجيري في موسكو ، إن الولايات المتحدة لم تكتف بالتهديد بل استخدمت القوة في تلك المنطقة والوضع مقلق لأنه يمس سيادة الجمهورية العربية السورية مباشرة وهذه المسائل تحتاج إلى تسوية وهذا ما يقوم به عسكريونا الآن حيث يتم العمل على القناة التي أنشئت سابقاً لمنع الاصطدامات بين القوات الروسية الجوية والتحالف الذي ترأسه الولايات المتحدة”.

وأضاف  ،  “كان من الممكن أن يزداد هذا العمل نجاحا لو أن الولايات المتحدة وافقت  ، بالإضافة إلى هذه القناة الضيقة أن تشارك في العمل على تنسيق مناطق تخفيف التوتر” مبيناً أن الأعمال جارية في هذا الإطار وستعرض نتائجها في اجتماع أستانا الذي سيعقد قريبا”.

وبدوره رحب وزير الخارجية الروسي بانضمام الولايات المتحدة ليس فقط إلى مسائل تجنب الصدامات الجوية بل إلى تنسيق أبعاد مناطق تخفيف التوتر في سورية.

والجدير بالذكر ،  أن ناشطون تداولوا على مواقع التواصل الاجتماعي منشورات يتردد أن تحالف واشنطن ألقاها لتحذير الجيش العربي السوري وحلفائه من التقدم باتجاه معبر التنف الحدودي مع العراق ،  علماً أن الولايات المتحدة تقيم قريباً من تلك المنطقة معسكراً لتدريب ميليشيات إرهابية بحجة محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى