الواجهةسورية

توقيع بروتوكول الدورة 11 للجنة الروسية السورية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي

وقعت سورية وروسيا الاتحادية في مبنى رئاسة مجلس الوزراء بروتوكول الدورة الحادية عشرة للجنة الروسية السورية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي في ختام أعمالها بدمشق.

حيث وقعه عن الجانب السوري نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم وعن الجانب الروسي يوري بوريسوف نائب رئيس حكومة روسيا الاتحادية.

جاء ذلك لتنفيذ خارطة الطريق للتعاون التجاري والصناعي وقعه الدكتور عماد الصابوني رئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي وغيورجي كالامانوف نائب وزير الصناعة والتجارة الروسي .

كما تم التأشير بالأحرف الأولى على اتفاق في مجال الأشغال العامة والإسكان وقعه نائب وزير الأشغال العامة والإسكان مازن اللحام والنائب الأول لوزير الإسكان والخدمات السكنية الروسي ليونيد ستافيتكسي بينما وقعت جامعة البعث ومؤسسة التعليم الفيدرالي الحكومية في موسكو (ستانكين) اتفاقية للتعاون العلمي والأكاديمي وقعها نائب رئيس جامعة البعث الدكتور عبد الباسط الخطيب والدكتور أندريه بينتشوك النائب الأول لعميد جامعة ستانكين.

وشملت الاتفاقيات الموقعة أيضاً اتفاق تعاون بين مجلسي رجال الأعمال السوري والروسي وقعه الدكتور جمال قنبرية رئيس مجلس رجال الأعمال السوري الروسي والدكتور لؤي يوسف مدير مجلس الأعمال الروسي السوري.

وفي كلمة له بافتتاح أعمال اللجنة اليوم أوضح الوزير المعلم أن الاجتماعات وضعت ملامح خارطة الطريق للتعاون الصناعي والفني والتي من شأنها إطلاق الشراكة الفعلية بين البلدين داعياً إلى العمل معاً من أجل توفير متطلبات هذه الشراكة وتجاوز أي معوقات تعترض التنفيذ وأن تسهم هذه الاجتماعات في تأسيس قاعدة صلبة لعلاقات راسخة ومتجذرة تحظى برعاية واهتمام السيد الرئيس بشار الأسد وفخامة الرئيس فلاديمير بوتين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى